top of page
Search
  • Writer's pictureIC Academy

مهرجان Lünen الثقافي

Updated: May 9

أقامت الأكاديمية الثقافية الدولية في يوم السبت ٢٠/٤/٢٠٢٤ بمناسبة الذكرى السنوية ليوم الكتاب العالمي مهرجانا ثقافيا تحت عنوان مهرجان لونين الثقافي، حضره  عدد من المهتمين بالأدب والشعر 

بداية تم الترحيب بجميع الحضور من  كتاب و شعراء، فنانين وبرجال الصحافة والإعلام

وبكل الحضور من المجتمع  المدني

وتم عرض فيديو( برومو ) عن الفعاليات والنشاطات التي أقامتها الأكاديمية الثقافية الدولية والفعاليات التي شاركت فيها .

بعد انتهاء العرض  تحدث مقدم المهرجان الشاعر هجار بوتاني  وشكر إدارة كنيسة الحياة التي تعد شريكاً في مد جسور الثقافة بين الأكاديمية الثقافية الدولية وأفراد المجتمع المهتمين بالثقافة والأدب.

كما تم الوقوف عند أسباب إختيار هذا اليوم، يوم ٢٣ نيسان ليكون يوم الكتاب العالمي.

لأنّ في هذا اليوم تحديداً يتجدد ذكرى رحيل إثنين من أعلام الأدب العالمي، إثنان أحدثا ثورة في الإبداع الأدبي هما (ثيربانتس و شكسبير) اللذان رحلا عن  عالمنا في 23  من نيسان  عام ١٦١٦، إجلالاً لروحهما واحتفاءاً لذكراهما اتخذت منظمة اليونسكو العالمية هذا اليوم البارز للثقافة والأدب يوماً للكتاب العالمي تخليداً لذاكراهما.





في الوقت ذاته يتزامن عيد الصحافة الكردية مع يوم الكتاب العالمي، حيث تم تحديد يوم  ٢٢ من شهر نيسان  يوما للصحافة الكردية، وهو اليوم الذي يصادف تأسيس الأمير الكردي مقداد مدحت بدرخان لأول صحيفة كردية باسم كردستان، وصدر أول أعدادها في العاصمة المصرية القاهرة، وكان ذلك يوم ٢٢ نيسان عام ١٨٩٨

نبارك للصحفيين الكرد يوم عيدهم 

نبارك للكتاب والمفكرين يومهم هذا .

استكمل المهرجان فقراته بكلمة الأكاديمية الثقافية الدولية  التي قرأها الدكتور ممدوح العلي، والتي رحّب بها بالمشاركين والحضور، وأطلع الحاضرين باختصار عن عمل الأكاديمية والفعاليات والنشاطات التي عملتها وشاركت بها.

  

ونيابة عن إدارة كنيسة الحياة قرأ السيد غسان حداد كلمة مؤثرة تعبّر عن دور الثقافة في نشر المحبة والأخوّة في الإنسانية.

بعد الكلمات استأنف المهرجان برامجه حيث دعا مقدم المهرجان هجار بوتاني الشعراء الكورد  إلى قراءة قصائدهم بدأها الشاعر نوح سليمان بعدد من القصائد، التي حملت في سطورها جملة من الصور الشعرية الجميلة، تلاه الشاعر باران حسو بروعة  إلقاءه جملة قصائد  سارت في الروح كلماتها .

ختمت فقرة الشعر الكردي  الشاعرة القديرة مزكين حسكو بقراءة بعض من قصائدها التي تنبعث من كلماتها روح الأصالة وجمال اللغة .


بعد قراءة نصوص من الشعر الكردي  حضرت القصيدة العربية بدأها الشاعر نصر محمد بجملة نصوص يفوح منها الشوق إلى عامودا و ما آلت إليه هذه المدينة و ما حلّ بالوطن ...

زاد من رونق وبهاء المهرجان مشاركة الشاعر القدير فواز قادري بنصوص جميلة،  نصوص تعبر عن حالات روحية للطبيعة والإنسان.

الشاعر الجميل محمد زادة بيَّن في سطور قصيدته مدى حب الأكراد لله ،  مدى عشقه لأمه والزهور التي تعانق فستانها..

وشارك الشاعر صالح جانگو  بقصدتين رصد من خلال كلماتها كثير من محطات  الحياة 

ابنة الرشيد الشاعرة خولة الرفيع شاركت في المهرجان بجميل  الكلمات وهذه أولى مشاركتها في عالم الشعر .

الشاعر و الراوي زكريا شيخ أحمد شارك بنص سردي 

بعد الاستراحة  وعند رغبة الحضور أعيدت فقرة الشعر ثانية و قرأ كل ٍ من الشعراء فواز قادري،  محمد زادة، باران حسو، مزكين حسكو  قصائد  لاقت إعجاب الحضور جميعا.

فقرة الندوة الحوارية أخذت طابعا آخر تحدث خلالها الأستاذ بيرتي زاخر عن الوجود الكردي وعن ذكر الأكراد في الكتب السماوية إضافة إلى الحضارة العريقة للشعب الكردي.


الفقرة الغنائية  شارك فيها  كل من الفنان بديع صوفي،  والفنان زكريا شيخ أحمد، وقدّما عددا من الأغاني،  فعمت الأجواء غيمة من السعادة والفرح وكانت الفقرة الغنائية خاتمة  مهرجان للأكاديمية الثقافية الدولية.


شكر وتقدير لكلٍّ من:

الإعلامي رياض علي  الذي قام على التغطية الإعلامية.

للأخ و الصديق محمد موسى الذي قام على التغطية المباشرة للمهرجان على صفحات التواصل الاجتماعي 

الصوت والمرئيات الأخوة  مينا المصري وأمجد مقدسي.

18 views0 comments

Comments


bottom of page